جميعنا لدينا أحلام نودّ تحقيقها في هذه الحياة، فكيف من كان حلمه جمع الأموال وحصد الأرباح؟
بالتّأكيد، شيء جميل أن يصبح الإنسان ثريّاً، أو على الأٌقل لديه من المال ما يكفيه ويزيد عن حاجته، فجمع المال ليس بالأمر السّهل في نظر البَعض، لكنّه في الوقت نفسه ليس ضرباً من الخيال، لأنّنا بالعمل الجاد والتّخطيط المُستمر نحقّق غاياتنا مهما طال الزّمن، وبما أنه لكل مجتهد نصيب فسوف نبرهن أنّه بالعمل والتخطيط نستطيع بناء الثّروات.

لكي تبني الثّروات عليك أن تفكّر في العمل لأن الأموال لن تأتي إليك من تلقاء نفسها، وإليك بعض الخطوات التي تقوم بها من أجل ايجاد عمل مناسب لبناء الثّروة:

• في المجال العملي:

1. إبدأ بفكرة في مجال مُحدّد

إنّ الفكرة هي عمل بحدّ ذاتها، ثق بكل مايستطيع عقلك تخيّله فبالتّأكيد أنت تستطيع فعله وتحويل هذا الخيال إلى حقيقة، أطلق العنان لأفكارك، وقم باختيار فكرتك الخاصة.

2. آمن بفكرتك وارغب في تنفيذها

عليك أن تؤمن أن هذه الفكرة هي بالفعل جيّدة وفعّالة في طريق الثّراء وحصد المال، بالإضافة إلى رغبتك الحقيقيّة بأن تصبح ثريّاً، كل ذلك سينعكس إيجاباً على عملك لتنطلق به بقوّة.

3. طوّر فكرتك وتخصّص في مجالك

يكمُن النّجاح المالي في حُبّ العمل، فعندما تحب عملك سوف تطوّره وتبدع فيه، وهذا الإبداع يحتاج تخصُّصاً في مجالِك العملي وإحاطة بخفاياه، فقد تحتاج لدورات معيّنة أو مساعدة أحد ما في سبيل إتقان مجالك وتطوير فكرتك.

4. ضع خطة ثم باشر العمل

كلّ عمل لكي ينجح ويكبر لابدّ من أن يبدأ بخُطّة، هذه الخطة ترصد تحرُّكاتك وتنظّم مراحل العمل بشكل متصاعِد، عليك بالتّخطيط كي لا تتشابك الأمور بين يديك، بعد التّخطيط باشر بالعمل وضع النّجاح نُصب عينيك لتكسَب المال وستنجح بإذن الله.

5. تمتّع بالإصرار والإرادة

وهُما أساس العمل، عليك التحلي بالإرادة القويّة لتحقيق الأهداف وكذلك بالإصرار على العمل الدّؤوب، عليك الاستمرار على النّسقِ الذي بدأت فيه والمتابعةَ على هذا المنوال حتى تحصُد النّتائج المتوقّعة، وهي حَصُد الأموال.

الآن بعد أن بدأت في العمل وجني الأموال عليك البِدء بخطّة جمع الثّروة على النّحو التالي:

• في المجال المالي

1. حدّد ميزانيّتك الشهريّة

عليك وضع ميزانيّة شهريّة خاصّة بك لكي تغطّي نفقات العمل والمستلزمات الرئيسيّة بحيث لاتتجاوز المصروفات تلك الميزانيّة، وهذا شرطٌ أساسي لكي تبدأ مسيرة الثّراء الخاصّة بك.

2. ادّخر المال الفائض   

كلّ ما لم يدخل في الميزانيّة الشهريّة يعدّ مالاً فائضاً عن حاجتك وعليك إدّخاره، فمن خلال حفظك لهذا المال وعدم إنفاقه اعلم بأنك على الطّريق الصّحيح، ولا تنسى أنّه بإمكانك استثمار المال المُدّخر في مشروع ربحي آخر وأفكار جديدة.

3. قلِّص من نفقاتك

انفاقُك الشّهري يجب أن يدخل ضمن الميزانيّة الشهريّة ويجب ألّا تتخطى نفقاتك الحد المسموح به في الميزانيّة، ويإمكانك تخفيض هذه النّفقات وجعلها تتضمّن الأمور والحاجيات الضروريّة جدّاً فقط ممّا يزيد من ادخارك للمال غير القابل للصّرف، وبهذه الطّريقة تسرِّع خطواتك باتجاه بناء ثّروتك المنشودة.

 

ماسبق ذكره عبارة عن جزأين مترابطين بشكل كبير، فلكي تجلب الأموال عليك بالعمل الجَاد والرّغبة بإدّخار المال، ولكي تُصبح ثريّاً عليك أن تعرف كيف تتحكّم بإِنفاقك وإدِّخارِك للمال حتى لايضيع مجهودك في العمل بإسرافك وإنفاقك العشوائي، باتباعك لهذه الطّريقة من المؤكّد أنّك ستحصل على نتائج مُرضيَة بإذن الله، وستصبح من أصحاب الأموال.