معظم الرجال يخشون من الارتباط والدخول في علاقة رسمية والانتهاء بالزواج ولكي نفهم هذا التصرف من الرجال علينا ان نفهم الأسباب ليمكنك التغلب على مخاوف خطيبك في الارتباط وأيضاً العيش في سعادة مع زوجك بعد ذلك. زاليك أسباب خوف الرجال من الارتباط.

1- الخوف من فقدان الحرية:

الرجال يشعرون أنهم كالطيور ويريدون الشعور بأنهم يمكنهم فعل ما يريدون وقتما يريدون، ولن يتخلى الرجل عن هذه الفكرة بسهولة في العلاقة الزوجية بالإضافة إلى التعرض للمساءلة أيضاً.

2- الخوف من ترك الملعب:

الرجال دائماً يفرحون من كونهم مطلوبين ويرون أنهم في رحلة بحث عن امرأة غير موجودة، والرجل يخشى الارتباط خوفاً من أنه قد انتهى به الأمر على ذلك وهو كلاعب محترف لا يريد الاعتزال الآن وهذا الأمر حقيقي مهما أنكره الرجال جميعاً.

3- الخوف من فقدان الوقت الخاص به:

يعتقد الرجل أنه بالتزامه في العلاقة لن يجد الوقت الكافي ليفعل ما يريده وأنه سيكون مرتبط طوال الوقت بوقتك أنت ونشاطاتك أنت، أو أنكِ ستتواجدين معه في كل وقت ولن يجد وقته الخاص ثانية.

4- الخوف من فكرة النضوج:

ليس معنى أن الرجل يعمل بوظيفة ثابتة وأن لديه شقة مستقلة أو سيارة أنه نضج وأنه على استعداد لتحمل المسؤوليات، وخاصة مسؤولية الزواج وتكوين أسرة! فكرة المسؤولية تجاه تكوين أسرة تصيب الرجل بالهلع على عكس السيدات، السيدات ينضجن أسرع من الرجال.

5- الخوف من فكرة الشريك الواحد والنهائي:

يخاف الرجل من فكرة الارتباط النهائي بشخص واحد والرجال عامة عندهم النظرة التعددية ولن يلتزم بسهولة بتقبل فكرة الشريك النهائي الواحد.

 

بالطبع هناك أقدار تفرض على بعض الرجال الزواج والبعض الآخر عدم المرور بتلك التجربة، ولا يجب أن نفرض على أي رجل أن يتزوج، فربما يتوقف قرار الرجل بالامتناع عن الزواج لأحد الأسباب السابقة أو لأسباب لا نعلمها، على أية حال هذا هو اختيار الرجل ويجب على الجميع احترامه، فعدم زواج الرجل ليس دليلاً قاطعاً على أنه شخص سيء.