يتعرّض الإنسان خلال حياته للعديد من المشاكل في العمل أو المنزل أو خلال حياتهِ الاجتماعيّة، مما يؤثر بشكل سلبي على صحتهِ النفسيّة ويُصيبه بالضغط النفسي، ففي حال كنت تعاني من مشكلة الضغط النفسي ماعليك إلّا أن تتابع معنا السطور التالية التي سنقدمُ لك من خلالها  6 طرق طبيعيّة وفعّالة للتخلص من الضغط النفسي.

1- الضحك:

يؤكدُ علماء النفس على الأهميّة الكبيرة التي يمنحها الضحك لجسم الإنسان، فهو يلعبُ دوراً مهماً في تخليص الإنسان من مشاعر القلق والتوتر الذي يُصيبه وذلك عن طريق زيادة إفراز هرمون السعادة في الجسم، لذلك إذا أردت أن تتخلص من الضغط النفسي والتوتر، ما عليك إلّا أن تتابع المسرحيات والأفلام الكوميديّة برفقة الأصدقاء أو العائلة لكي تتشاركوا الضحك سويّاً وتقضوا على كل الضغوطات النفسيّة.

2- تربية الحيوانات الأليفة:

تلعب الحيوانات الأليفة دوراً مهماً في تحسين الحالة المزاجيّة للإنسان، فعندما تقوم بملاعبة كلبك المفضل يقوم جسمك بإفراز هرمون البرولاكتين الذي يعمل على القضاء على الهرمونات المسؤولة عن الغضب والتوتر في الجسم.

3- عصير البرتقال:

يتميز عصير البرتقال باحتوائه على كميّة كبيرة من فيتامين C الذي يُساعد على تنشيط الدورة الدمويّة ومنح الإنسان طاقة كبيرة وحيويّة مفعمة، كما ويحتوي البرتقال على بعض الفيتامينات التي تساعد على القضاء على الهرمونات المسؤولة عن إثارة الضغوط النفسيّة عند الإنسان.

4- المشي:

يُساعد المشي على التخلص من كل الضغوط النفسيّة التي يُعاني منها الإنسان، وبشكلٍ خاص المشي في الطبيعية، وهذا ما أكدتهُ العديد من الدراسات العلميّة، حيثُ أنّ المشي يُساعد على زيادة إنتاج الجسم لهرمون الأندروفين الذي يقضي على التوتر ومصادر القلق في الجسم، لذلك عليك ممارسة رياضة المشي يوميّاً لمدةٍ لاتقل عن النصف ساعة.

5- التنفس والاسترخاء:

عندما تشعر بالقلق وبتراكم الضغوط التي تؤثر بشكل سلبي على نفسيتك، ماعليك إلّا أن تقوم بممارسة بعض تمارين الاسترخاء والتنفس العميق لمدة ربع ساعة، حيث تلعب هذه التمارين دوراً مهماً في إخراج الطاقة السلبيّة من الجسم والسماح للهواء المحمّل بالأوكسجين النقي من الدخول إلى الجسم، وهذا ما يمنحُ الإنسان المزيد من الطاقة والحيويّة.

6- مضع العلكة:

عندما تشعر بأنّك مصاب بالتوتر أو الضغط النفسي إن كان في العمل أو خلال الدراسة، فإنّنا ننصحك بأن تقوم بمضغ العلكة لمدة ربع ساعة، وذلك لأنّ العديد من الدراسات النفسيّة أكدّت على فعاليّة هذهِ الطريقة في تخليص الجسم من التوتر والاكتئاب المؤقت الناجم عن ضغوط العمل اليوميّة.