للصيام فوائد صحية مذهلة فهو يخلّص الجسم من السموم ويعمل على ضبط السكر، كما أنه يقوي جهاز المناعة، لكن البعض يعاني من الصداع خلال فترة الصيام ما قد يؤثر على ممارسة الصائم لأنشطته اليومية، ولأننا نحرص على أن يؤدي الصائم فريضة الصيام دون أي مشاكل سنعرفك على أسباب حدوث الصداع وأهم النصائح لتجنب الصداع خلال الصيام.

أسباب الشعور بالصداع خلال الصيام:

1. نقص الكافيين:

يعتبر نقص الكافيين من أكثر الأسباب شيوعاً للصداع خلال شهر الصيام، إذا كان الصائم يشرب المنبهات بكثرة خلال الأيام العادية فمن الطبيعي جداً أن يتعرض للصداع خلال فترة الصوم لأن نقص الكافيين يسبب تمدّد الأوعية الدموية وبالتالي حدوث الصداع.

2. نقص السكر في الدم:

يتسبّب نقص السكر في الدم في الشعور بالصداع وخاصة إذا تناول الصائم وجبة غنية بالسكريات قبل البدء بالصوم، فالوجبة الغنية بالسكريات ترفع مستويات السكر في الدم فيفرز الجسم هرمون الأنسولين لضبط مستوى السكر ما يؤدي إلى انخفاض سريع في مستوى السكر فينتج عن هذه العملية الشعور بالصداع.

3. نقص المياه في الجسم:

إن ممارسة الأنشطة الحركية والتعرض للشمس وطول ساعات الصوم تُعرّض الصائم لنقص المياه، وجميعنا يعلم أن لنقص المياه آثار سلبية على الصحة العامة، حيث تسبب نقص المياه الشعور الصداع والشعور بالتعب والإجهاد والإرهاق، كما أن نقص المياه يعرّض الصائم للإصابة بالتجفاف.

4. التوقف مؤقتاً عن التدخين:

يتوقف الصائم عن التدخين بشكل مؤقت خلال فترة الصوم ما يسبب أوجاع في الرأس والشعور بالدوار وبالتوتر والعصبية والتعب العام، ويعود سبب هذا لانخفاض تركيز النيكوتين في الجسم بعدما كان قد اعتاد على إدمانه.

5. الجوع الشديد:

يمتنع الصائم عن تناول الطعام والشراب من طلوع الفجر إلى غروب الشمس ما يؤدي إلى الشعور بالجوع طوال النهار، ويزداد الشعور بالجوع عندما يتجاهل الصائم وجبة السحور فيؤدي نقص الطعام إلى الشعور بآلام الرأس والإجهاد والتعب.

6. قلة النوم:

البعض يفضل السهر لوقت أذان الفجر خلال شهر رمضان المبارك وخصوصاً أن وقت أذان الفجر يأتي مبكراً في الدول العربية فيتسبب ذلك بنقص عدد ساعات النوم وعدم أخذ قسط كافي من الراحة مما يؤدي إلى الشعور بالصداع وعادة ما يرافق قلة النوم حالة من التعب والإرهاق طول فترة الصيام.

هكذا تعرفنا عزيزي على أسباب الشعور بالصداع خلال الصيام أتمنى أن تكون قد استفدت بما قدمناه لك، أدعوك لمتابعة قراءة الجزء الثاني لتتعرف على أهم النصائح التي تساعد في تجنب الشعور بالصداع خلال الصوم.